أكثر من 81 ألف دينار هي قيمة الإقتطاع من منح 17 نائبا بسبب التغيب

أوضح مجلس نواب الشعب أن الطريقة التي تمّ توخّيها من قبل منظمة “البوصلة” في احتساب معدل الاقتطاع لكل نائب بسبب التغيب دون عذر عن الجلسات العامة وأعمال اللجان والتي أعلنت عنها هذه الجمعية امس الاثنين هي طريقة “مغلوطة وغير منطقية”. وعبّر البرلمان في توضيح نشره ، اليوم الثلاثاء، على موقعه الرسمي على الانترنات عن “استغرابه” من القراءة الخاطئة لرقم الاقتطاع من منح النواب والمنصوص عليه ضمن الوثيقة المقدّمة لمنظمة “بوصلة”، مشيرا إلى أن جملة الاقتطاعات من منح النواب المتغيبين عن الجلسات العامة وأعمال اللجان البرلمانية بلغت واحدا وثمانون ألف وسبعمائة وأربعون دينارا، وثمانمائة وسبعة وستون مليما (867، 81.740 مليما) وهي اقتطاعات تخص 17 نائبا تغيبوا عن الجلسات العامّة للبرلمان وعن أعمال اللجان خلال الفترة الممتدة من جويلية 2017 إلى جويلية 2018 . وكانت منظمة “البوصلة” قد ذكرت امس الاثنين في ندوة صحفية ان جملة الاقتطاعات بالنسبة إلى 17 نائبا بمجلس نواب الشعب، طيلة الفترة الممتدة من جويلية 2017 إلى جويلية 2018، بلغت 81 دينارا وهو ما يعني اقتطاعا لا يتجاوز 4 دنانير و 800 مليم لكل نائب . واوضح البرلمان ان المبالغ المقتطعة تختلف من نائب الى أخر بحسب عدد الغيابات، وذلك طبقا للفصل 26 من النظام الداخلي للمجلس الذي ينص على انه “إذا تجاوز الغياب دون عذر ثلاثة أيام عمل كاملة في نفس الشهر في جلسات عامة متعلقة بالتصويت، أو ستة غيابات متتالية في أعمال اللجان في نفس الشهر، فعلى المكتب أن يقرر الاقتطاع من المنحة بما يتناسب ومدّة الغياب”.

من جهة أخرى، ذكر المجلس النيابي في توضيحه أنه وفي إطار تطبيق مبدأ الشفافية، يتولّى نشر قائمة إسمية للنواب المتغيّبين المستوجبة للاقتطاع على كل من موقعه الإلكتروني وصفحته الرسمية وعلى شاشاته المركزة بأروقة البرلمان.

تعليقات الفيسبوك