السعودية: إجراءات تعسّفية جديدة ضد أهالي القطيف تسفر عن مقتل 6 أشخاص

قتل 6 اشخاص على قوات الأمن السعودي في محافظة القطيف شرق البلاد.

وزعمت وكالة الانباء السعودية “واس”، نقلا عن المتحدث باسم قوات أمن النظام السعودية أن “القوات المتخصصة اقتحمت أول من أمس منزلا ببلدة الجش بالقطيف”، زاعما بأنه كان في داخل المنزل “سبعة مطلوبين” وأنهم كانوا “ينوون تنفيذ عمل إجرامي” وأنهم “بادروا إلى إطلاق النار الأمر الذي اقتضى إطلاق النار عليهم وقتل ستة منهم وإلقاء القبض على السابع بعد إصابته”.

  يشار إلى أن النظام الوهابي السعودي  يفرض قيودا صارمة على حرية الرأي والتعبير ويعاقب منتقديه بموجب قوانين استبدادية تشمل الجلد والصلب وقطع الرأس والأطراف بالسيف كما أنه ينتهك حقوق الإنسان على نطاق واسع وخاصة المرأة وسط تجاهل تام من حلفائه في الغرب بسبب العلاقات التجارية والاقتصادية التي تربطهما.

  ويعاني سكان المنطقة الشرقية الغنية بالنفط من الظلم والاضطهاد والتهميش والفقر ويطالبون بالعدالة والتوزيع المتساوي للثروة وهو ما يقابله النظام السعودي بالقمع والاستبداد الذي أسفر عن مقتل وإصابة المئات من المحتجين واعتقال عدد كبير منهم وزجهم في السجون دون محاكمات.

 

تعليقات الفيسبوك