السليطي: لا علاقة لقضية رواد بالعملية الإرهابية الأخيرة

 أعلن الناطق الرسمي باسم القطب القضائي لمكافحة الارهاب سفيان السليطي اليوم الأربعاء 14 نوفمبر 2018 أنه تم العثور على مواد أولوية لصنع متفرجات خلال مداهمة منزل بمنطقة رواد التابعة لولاية أريانة يوم أمس الثلاثاء.
ونقلت وكالة تونس افريقيا للأنباء عن السليطي قوله أنه تم خلال العملية الأمنية الإستباقية،القاء القبض على الشخص الذى كان يقيم في المنزل والاحتفاظ بشخصين آخرين على علاقة به قال انه تم القاء القبض عليهما مؤخرا.
وأشار الى أن العملية انطلقت ببحث تحقيقي كان قد فتحه القطب منذ حوالي 3 أسابيع وتعهدت به الوحدة الوطنية للبحث في جرائم الارهاب بالقرجاني، مؤكدا انه لا علاقة للقضية بالعملية الارهابية التى جدت يوم 29 اكتوبر الماضي في شارع الحبيب بورقيبة وأدت الى مقتل الإرهابية واصابة 20 شخصا بجروح متفاوتة بين أمنيين ومدنيين.

يذكر أن الناطق الرسمي باسم وزارة الداخلية سفيان الزعق كان قد صرّح أمس الثلاثاء لـ”الشارع المغاربي” عن تنفيذ عملية أمنية بأحد منازل منطقة جعفر الواقعة بمعتمدية رواد التابعة لولاية أريانة.

تعليقات الفيسبوك