ايمن العلوي: الاضراب العام لحظة “فرز تاريخية”…بين منحاز للشعب ومنحاز لحكومة الائتلاف الرجعي المعادي للمصلحة الوطنية

حنان العبيدي

قال النائب عن الجبهة الشعبية ايمن العلوي، في تصريح للمحور العربي، اليوم الخميس 22 نوفمبر 2018، أن الاضراب العام في الوظيفة العمومية، يعد أهم محطة من محطات الفرز بعد الثورة، مضيفا،” الفرز بين المنحاز لأغلبية الشعب التونسي، في حقه في العيش الكريم وتطوير الاقتصاد الوطني وفي التعليم والصحة، وحق المتقاعدين، والمنحازين الى الحكومة وعائلاتها المتنفذة واعوانها، من باعوا البلاد “على عينك يا تاجر” لصندوق النقد الدولي والاملاءات الخارجية ولمصالحهم الضيقة”.

وواصل العلوي،” هذه لحظة الفرز التي نجد فيها الاتحاد العام التونسي للشغل والطبقة الشغيلة وعموم شعب تونس ونجد فيها أيضا الجبهة الشعبية تقف كعادتها الى جانب الشعب، ضد هذا الائتلاف الحاكم الرجعي المعادي لمصالح تونس وشعبها.

تعليقات الفيسبوك