ﺍﻧﺲ ﺍﻟﺤﻄﺎﺏ: ﺍﺳﺘﻤﺎﺗﺔ ﺍﻟﻨﻬﻀﺔ ﻋﻠﻰ ﺍﻧﺘﺨﺎﺏ ﺭﺋﻴﺲ ﻫﻴﺌﺔ ﺍﻻﻧﺘﺨﺎﺑﺎﺕ ﺩﻭﻥ ﺳﺪ ﺍﻟﺸﻐﻮﺭ ﻭﺟﻪ ﻣﻦ ﺃﻭﺟﻪ ﻋﺪﻡ ﺍﻟﺘﻮﺻﻞ ﺇﻟﻰ ﺇﺭﺳﺎء ﻣﺤﻜﻤﺔ ﺩﺳﺘﻮﺭﻳﺔ

حنان العبيدي

أكدت النائبة عن حركة نداء تونس انس الحطاب في تصريح للمحور العربي ، أن كتلة حركة نداء تونس أكثر الكتل حرصا على التسريع في إرساء المحكمة الدستورية عبر آليات التوافقات بين الكتل، على اعتبار أن المحكمة الدستورية أهم آلية من آليات التحكيم بين السلطات التنفيذية.
وأضافت الحطاب،” من غير المعقول عدم إرساء المحكمة الدستورية إلى اليوم خاصة أن رئيس الجمهورية كراعي للدستور وسيادة القانون دعا في أكثر من مناسبة الكتل البرلمانية لتحمل مسؤوليتها كاملة في إرساء المحكمة الدستورية، إلا أن التوافقات الأخيرة التي جدت على الساحة السياسية في ظل السياحة الحزبية، والخروج من الكتل الحزبية والانتماء إلى كتل مجردة من الانتماء الحزبي، عطل في اعتقادي التوصل إلى توافقات نهائية، وبالتالي عدم وجود التمثيلية الحزبية التي راهن عليها الناخب في 2014 سبب الهنات الحقيقة الموجودة داخل مجلس نواب الشعب” .
وواصلت النائبة عن حركة نداء تونس انس الحطاب،” ما يحدث اليوم هو بمثابة القضاء على النفس والمسار الديمقراطي في تونس، خاصة أن النواب عند دخولهم إلي البرلمان هم يمثلون بنسبة 95 بالمائة صوت الشعب، وخروجهم من ظل الأحزاب في نطاق السياحة الحزبية، وعملهم بمنأى عن الغطاء السياسي والحزبي في اعتقادي سبب من أسباب فشل العمل البرلماني”، مضيفة،” هذا لا يعني أن كتلة نداء تونس غير حريصة على الدفع أولا إلى إرساء المحكمة الدستورية، وثانيا انتخاب رئيس للهيئة العليا المستقلة للانتخابات، فمن غير المعقول ونحن على أبواب انتخابات رئاسية عدم استكمال أعضاء هيئة الانتخابات ورئيسها، بينما حركة النهضة مستميتة على انتخاب الرئيس دون سد شغورات الهيئة، وهذا ما نعتبره تعدي على حق من سيتم انتخابهم لسد الشغور”.

 

تعليقات الفيسبوك