نورانيات

الطوفان والفلك المأذون… بقلم د. الهذيلي منصر

واصنع الفلك بأعيننا ووحينا. صنع نوح الفلك بعين الله ووحيه. الخلاصة أنّ الله هو صانع الفلك بتلقين صانعه الظاهر وبحفظه له ورعايته. نوح هنا من التورية والإخفاء ليد القدرة. هو شكل في عالم هو شكلي وشكلاني التكوين والبناء. معنوي ربّاني في جوهريته وأصله. عندما أستحضر قصّة هذا النبي الكريم يستوقفني ذكر القرآن للزمن وتفصيله في

اقراء المزيد

من وصايا الرسول الأكرم –ص- لأبي ذر –رض-

يا أبا ذر: اغتنم خمساً قبل خمس: شبابك قبل هرمك وصحتك قبل سقمك، وغناك قبل فقرك وفراغك قبل شغلك، وحياتك قبل موتك. اياك والتسويف بأملك، فانك بيومك ولست بما يعده، فان يك غد لك فكن في الغد كما كنت في اليوم، وان لم يكن غد لك لم تندم على ما فرطت في اليوم. كم من

اقراء المزيد