السبت, 06 كانون2/يناير 2018 19:47

صحفية تتعرض لـ"براكاج" والفرقة العدلية بالسيجومي تطيح بالجاني في زمن قياسي

نوال الخضراوي |

على اثر تعرض الزميلة والصحفية حنان العبيدى فى الأيام الفارطة إلى عملية نشل من قبل منحرف أسفرت عن نشل محفظتها التى تحتوى على حاسوب وبعض الوثائق الهامة منها بطاقتها المهنية، في الحال اتصلت بمركز الأمن الوطني بالزهروني والتي أولت الموضوع أهمية كبرى وتجند الأعوان بكل روح نضالية وطنية للبحث عن الجناة وتم نصب كمين محكم من قبل الأعوان الذين ابلوا البلاء الحسن في إماطة اللثام عن أطوار الحادثة وتم القبض على الجاني الذي تم التعرف عليه وباستنطاقه لدى الشرطة العدلية بالسيجومي المعروفة بالفرقة "17"، فقد اعترف بما نسب إليه وقد تم تحرير محضر فى الغرض وإحالته على العدالة لتقول كلمتها الأخيرة فى شانه، من اجل الاعتداء والنشل فى الطريق العام، وعلى هذا الأساس تتوجه الزميلة الى الفرقة 17 بتحية شكر وإكبار على ما قاموا به من عمل يذكر فيشكر بنجاحهم فى القبض على "النشال " الملقب بـ " ولد الكومب "، من اجل ترسيخ علاقة وطيدة بين رجل الأمن والصحفي ومن اجل نشر الثقافة الأمنية فى المجتمع التونسى للحفاظ على امن البلاد واستقرارها الأبدي.

للذكر تم استرجاع كل محتويات المحفظة في وقت لا يفوق 24 ساعة وهذا ما يثبت الحرفية المهنية للفرقة "17" تحت إشراف رئيس فرقة الشرطة العدلية بالسيجومي.