من المنتظر أي يعقد مجلس نواب الشعب جلسة عامة في 4 جويلية المقبل للمصادقة على مشروع لائحة حول المطالبة بإعادة العلاقات الدبلوماسية مع سوريا.

ووفق ما أفاد به الناطق الرسمي لمجلس نواب الشعب حسان الفطحليللميادين، فإن المشروع تقدمت به كتلة الحرة وتبنّته كتلة الجبهة الشعبية.

وكانت عضو مجلس نواب الشعب مباركة البراهمي قالتفي وقت سابقللميادينإنّ  بلادها تورّطت في سوريا إلى حدّ ما من خلال "إرسال بعض سيئي النفوس للقتال هناك"، مطالبة الدولة التونسية بأن تسعى لإعادة العلاقات الدبلوماسية مع سوريا ومعالجة ملف الإرهاب.

ويعاني نحو خمسة آلاف سوري في تونس عدداً من الإشكالات بسبب قطع العلاقات الدبلوماسي بين البلدين. وتظاهر سابقاً العشرات من السوريين والتونسيين أمام وزارة الخارجية التونسية للمطالبة ِبإعادة هذه العلاقات إلى سابق عهدها.

الميادين نت

 

 
نشر في وطني

ببادرة من أعضاء الوفد التونسي المشارك في أشغاله، أقر البرلمان الإفريقي بالإجماع في دورته الرابعة التي عقدت الثلاثاء،  بمدينة ميدراند في جنوب إفريقيا، بيان التضامن مع الأسرى الفلسطينيين الذي وقعه عدد كبير من الأعضاء، كما أقر أيضا  اعتماد المجلس الوطني الفلسطيني عضواً مراقباً فيه، كما أقر أيضاً

 

وستمكن هذه الصفة (عضو مراقب) لفلسطين بحضور اجتماعات لجان البرلمان الأفريقى، والمشاركة فى الخطابات و الحوارات والتصويت على بعض الإجراءات لكنها لا تصوت على القرارات ولا يتم معاملتها كدولة أبداً فلا حق لها بطلب التصويت على قرار أو تحويل شيء للهيئات التابعة للأمم المتحدة كمحكمة العدل الدولية وغيرها، وبالتالي هو منصب للمشاركة وتوضيح وجهة النظر والتصويت على الإجراءات فقط .

وأشاد سفير فلسطين لدى جمهورية جنوب إفريقيا هاشم الدجاني بقرار البرلمان الإفريقي، مشيراً إلى أن إفريقيا انتصرت، مجدداً لفلسطين وحق شعبها في الحرية والاستقلال، ووجهت رسالة قوية للمحتل بأن إفريقيا وشعوبها لن يتخلوا عن المبادئ والقيم الإنسانية والأخلاقية وتاريخهم النضالي ضد الاستعمار والتزامهم بدعم حرية الشعوب وحق تقرير مصيرها

كما أشاد بموقف البرلمانين الإفريقي والعربي تجاه ملف القدس ومطالبتهما‏‫ للولايات المتحدة الأميركية والمملكة المتحدة بالعدول عن نيتهما نقل السفارة الأميركية إلى القدس المحتلة والاحتفال بالذكرى المئوية لوعد بلفور المشؤوم.

وأكد على أهمية البيان المشترك الذي أصدره كل من رئيسي البرلمان الأفريقي روجيه دانج والبرلمان العربي مشعل السلمى لدعم نضال الأسرى الفلسطينيين الذي يواصلون إضراباً عن الطعام بدأ في 17 أفريل الماضي حتى تاريخه.

 
الثلاثاء, 16 أيار 2017 08:52

يا لتعس المبادرة

بقلم: محمد بن عمر  |

نشر في منبر حر
الصفحة 1 من 2