الإثنين, 03 تموز/يوليو 2017 09:33

توأمة بين سيدي بوزيد و باريس دعما المرأة الريفية

قيم الموضوع
(0 أصوات)

أدّى ممثلون عن جمعيات ونقابات فرنسية ومسؤولون من بلدية شوازي لو روا بباريس أمس الأحد 2 جويلية 2017، زيارة إلى ولاية سيدي بوزيد للاطلاع على خصوصيات الجهة والنسيج الجمعياتي بها، بهدف إقامة توأمة بين بلدية سيدي بوزيد وبلدية شوازي لو روا الفرنسية.

من جانبها أكدت المسؤولة عن الاتصال بالبرنامج هالة الشابي، أنه من المنتظر ان يقع يوم الاثنين إمضاء اتفاقية التوأمة بمقر ولاية سيدي بوزيد "في اطار البرنامج التشاركي متعدد الفاعلين، (وشعاره لنكن فاعلين/فاعلات)، والذي يعمل على تقليص الفوارق المرتبطة بالحقوق".

وأضافت الشابي أن "لجنة تسيير البرنامج التشاركي ستعقد لأول مرة اجتماعها الدوري، بولاية سيدي بوزيد، لمتابعة المشاريع التي تمولها والموافقة على دعم مشاريع أخرى"، وأشارت إلى أن البرنامج "يتدخل في 20 مشروعا بتونس في مجالات التعليم والإدماج الاقتصادي والاجتماعي والاقتصاد التضامني والديموقراطية التشاركية".

وقد قام الوفد بالمناسبة، بزيارة مقر جمعية "انتصار للمرأة الريفية" والفضاء الثقافي "مانديلا" بالرقاب، وعدد من النساء المنتفعات بمشروع "تويزة" الممول من البرنامج التشاركي والذي يضم أكثر من 67 منظمة وجمعية تونسية وفرنسية، ويهدف إلى مرافقة حوالي 400 امرأة ريفية والعمل على دعم تعريفها بحقوقها وواجباتها وتطوير علاقتها بالإدارة.

 
قراءة 1293 مرات آخر تعديل على الإثنين, 03 تموز/يوليو 2017 09:43