الجمعة, 08 كانون1/ديسمبر 2017 19:25

خطب الجمعة في بلاد المسلمين توحدت لادانة قرار ترامب..الا مساجد السعودية!!؟

قيم الموضوع
(0 أصوات)

استنكر خطباء الجمعة في العالم الإسلامي قرار ترامب نقل السفارة الامريكية من تل ابيب الى القدس المحتلة ما يوفر دعماً كبيراً للكيان الصهيوني ، الا أن خطيب جمعة المسجد النبوي والمسجد الحرام انفردت عن هذا المحور.
وفيما تشهد الاراضي الفلسطينية المختلفة صدامات واشتباكات مع جيش الاحتلال الصهيوني في جمعة الغضب ، تناول خطباء الجمعة في مختلف البلدان العربية والإسلامية باستنكار إقدام الرئيس الامريكية دونالد ترامب على دعم الكيان الصهيوني في نقل سفارة بلاده لدى الكيان الصهيوني من تل ابيب الى القدس المحتلة متحدياً مشاعر ملايين المسلمين الرافضين لمشروع القرار الذي يوفر دعماً صريحاً للكيان الغاصب ، وفي مخالفة واضحة للاتفاقات والقوانين الدولية.

المسار الذي تبناه أئمة الجمعة في دول العالم العربي والإسلامي، شذ عنه أئمة الجمعة في السعودية التي غابت قضية القدس منابرها سيما المسجد الحرام والمسجد النبوي، حيث أكدت تقارير خبرية أن القضية الفلسطينية وقرار ترامب الداعم للكيان الصهيوني في نقل سفارة واشنطن الى القدس المحتلة غابت تماماً عن خطبة الجمعة في المسجد النبوي الشريف في المدينة المنورة، فيما حضرت على استحياء شديد في خطبة المسجد الحرام في مكة المكرمة، حيث تناول خطيب جمعة المسجد الحرام فقط دور السعودية في التضامن مع المسلمين وحماية مقدساتهم.

 
قراءة 2675 مرات آخر تعديل على الجمعة, 08 كانون1/ديسمبر 2017 19:38