حسن الترابي

«الترابي» كلعنة أصابت السودان!…بقلم: السيد شبل

خلال الحرب الباردة تمتع حسن الترابي باعتباره زعيماً إسلاموياً إخونجياً بدعم وتمويل سعودي، وجاء ذلك ضمن النهج السعودي- الأمريكي لتوظيف الحركات الدينية ضد أي مد اشتراكي أو مؤيّد للسوفييت، وعندما تأسس بنك فيصل خريف 1977 ثم بنك البركة في السودان، فإن البنكين قاما بتقديم مكافآت وتسهيلات للمنتمين لـ «الجبهة الإسلامية القومية» التي أسسها الترابي عام

اقراء المزيد